تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث
رغم تحذيرات اليونان والاتحاد الأوروبي

تركيا مصممة على مواصلة التنقيب عن الغاز قبالة قبرص

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ستواصل تركيا أعمال التنقيب عن الغاز قبالة السواحل القبرصية، رغم تحذيرات أثينا والاتحاد الأوروبي، حسب ما أكدت وزارة الخارجية الأربعاء.

إيلاف: أثار اكتشاف احتياطي هائل من الغاز في شرق المتوسط خلافًا بين قبرص العضو في الاتحاد الأوروبي وتركيا، التي أرسلت في الشهر الماضي سفينة ثانية، يافوز، للتنقيب عن النفط والغاز في المنطقة.

قالت الوزارة في بيان إن أنقرة "ترفض" الانتقادات التي وجّهها مسؤولون يونانيون وأوروبيون، مشددًا على أن إحدى سفنها باشرت أعمال التنقيب في مايو، فيما تستعد سفينة ثانية متواجدة قبالة سواحل كارباس لبدء العمليات. وأضافت إن "انشطة التنقيب التي تقوم بها سفينتنا يافوز تستند إلى أسس شرعية وقانونية".

وأرسلت تركيا في 20 يونيو "يافوز"، وهي السفينة الثانية التي تجري عمليات تنقيب قبالة سواحل قبرص، بعدما كانت قد أرسلت السفينة "فاتح" في مايو للتنقيب في مياه المنطقة الاقتصادية الخالصة القبرصية.

تثير أنشطة تركيا في شرق المتوسط ردود فعل حادة من قبل كلّ من قبرص واليونان والاتحاد الأوروبي، الذي كرّر مرارًا تحذيراته لأنقرة.

وأعلن الاتحاد الاوروبي في بيان الاثنين أن المحاولة الثانية من جانب تركيا للتنقيب عن النفط والغاز تشكل "تصعيدًا غير مقبول" بعدما دعا أنقرة إلى وقف أنشطتها "غير المشروعة" أو مواجهة عقوبات.

قال المجلس الأوروبي إنه ينظر في احتمال "اتخاذ إجراءات مناسبة"، وسيرد "بشكل متضامن بالكامل مع قبرص". كما وجّهت الولايات المتحدة ومصر انتقادات مماثلة خلال هذا الأسبوع، حيث حضت واشنطن السلطات التركية على "وقف هذه العمليات"، فيما أعربت القاهرة "عن قلقها" حيال عزم تركيا التنقيب قبالة سواحل قبرص.

وأطلق اكتشاف احتياطيات ضخمة من الغاز في شرق البحر الأبيض المتوسط سباقًا لاستكشاف الثروات الكامنة في قعر البحر، وأثار توترات بين قبرص العضو في الاتحاد الأوروبي وتركيا.


عدد التعليقات 2
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. اذا ترقبـــــــوا انشقاق كبير اخـــــر في حــــزب اردوغان
عدنان احسان- امريكا - GMT الأربعاء 10 يوليو 2019 14:29
الاسلام السياسي في تركيا - - وخاصه حـــــــزب اردوغان ...لولم يكن عميل لما وصل للسلطه - بمساعده الامريكان ،، و يبدوا ان - اردوغـــــان لم يستفيد من تجـــــــربه الحكام العرب الاديكتاتوريين - الذين جاءت بهم امريكا في اقرن الماضي - وبعد ان انقلبوا عليها سحلتهم بالشوارع - وملف غــــاز المتوسط ... اكبـــــــر من اللي خلف جد ابو - اردوغــــــان ... والروس يدفعونه للمحرقه ... ولكن مراكز القوى في حزب اردوغـــــــان - ستوقف اردوغان عنــــد حده ---وسنشهد انشقافات بالجمله / من علي باباجان- لعبه الله غول - لدواود اوغلوا - واذا اصر علي المتابعه في جنون العظمه ،،، سيلحق / ب عدنان مندريس / قريبا جدا ،،
2. قطاع الطرق
كندي - GMT الأربعاء 10 يوليو 2019 15:25
عندما اقول ان اردوغان معتدي وديكتاتور وقاطع طريق يثور بعض ( الكتاب والمحللين ) لانه حامي آخر معاقل الإرهابيين في سوريا ولانه يحتل اجزاء من اراضيها وهؤلاء يسترزقون من اجندات الدول التي لا تزال حالهم بنفوذ في سوريا رغم ان المؤامره فشلت وانتهى وقت الأحلام فالشمس في كبد السماء تعلن ان سوريا دوله مستقله وبحكم دستوري مركزي اختاره الشعب ، اليوم ( الهؤلاء ) يسبحون عكس التيار لان حلفاء اردوغان في الناتو تبرأوا من أعماله العدوانيه ، اردوغان اصبح مرحلة انتهت من حياة تركيا السياسية ، الفاشل التاريخي في اسطنبول دق آخر مسمار .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الصين تفرض رسوما جمركية جديدة على واردات أميركية
  2. لا تزال أرامكو تتمتع بمكانة عظيمة
  3. هل من خوف على الليرة اللبنانية والإقتصاد في لبنان؟
  4. خبراء يتوقعون ركودًا في الاقتصاد الأميركي في العامين المقبلين
في اقتصاد