: آخر تحديث
بكين تقول إن الصفقة تنتهك القوانين والاعراف الدولية

الصين غاضبة بعد موافقة واشنطن على بيع تايوان قطع غيار عسكرية

بكين: عبّرت بكين الثلاثاء عن معارضتها الشديدة لقرار الولايات المتحدة بيع قطع غيار عسكرية لتايوان التي تعتبرها الصين جزءاً من أراضيها.

وردّت الصين على إعلان واشنطن الاثنين أنها وافقت على بيع تايوان قطع غيار للعديد من الطائرات العسكرية بينها طائرات اف-16 وسي-130 بقيمة إجمالية تصل إلى 330 مليون دولار.

وقالت الخارجية الصينية إن هذه الصفقة "تنتهك بصورة خطيرة" القوانين والأعراف الدولية التي تحكم العلاقات الدولية، معبّرة عن "عدم رضاها الشديد ومعارضتها الحازمة" لها.

وتعتبر الصين تايوان جزءًا لا يتجزّأ من أراضيها، حتى لو أنّ نظامًا منافسًا يحكم الجزيرة منذ العام 1949. ولا تستبعد بكين استخدام الخيار العسكري لإعادة تايوان إلى سيادتها إذا ما أعلنت الجزيرة استقلالها.

وصرّح المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية غنغ شوانغ للصحافيين أنّ بلاده قدمت "احتجاجاً رسمياً" إلى الولايات المتحدة.

وأضاف "إننا نحثّ الجانب الأميركي على ... سحب خطة بيع الأسلحة هذه على الفور ووقف الاتصالات العسكرية مع تايوان خشية أن يتسبّب ذلك في إلحاق أضرار بالغة بالعلاقات الأميركية-الصينية، وبالاستقرار (...) وبالسلم وبتعاوننا في مجالات مهمة أخرى".

 وأمام الكونغرس الأميركي 30 يوماً لإبداء اعتراضه على هذه الصفقة، على الرغم من أنه أمر مستبعد نظرًا لأن وزارة الخارجية قرّرت أن تايوان لا تزال "قوة مهمة لتحقيق الاستقرار السياسي والتوازن العسكري والتقدّم الاقتصادي في المنطقة".

في المقابل، رحّبت تايوان بالإعلان الأميركي وأكدّت أنه سيساعدها في تعزيز قدراتها الدفاعية.

وتربط الولايات المتحدة علاقات ملتبسة بتايوان. فرغم اعترافها بالصين الشعبية منذ 1979 فإنها لا تزال تقيم علاقات تجارية مع الجزيرة وتعتبر حليفها العسكري الأقوى ومورد الأسلحة الرئيسي لها.

ولا يتزامن الإعلان عن هذه الصفقة في غمرة الحرب التجارية المتأجّجة بين واشنطن وبكين فحسب، لا بل إنه يأتي بعد أيام قليلة من فرض الولايات المتّحدة عقوبات على الصين لشرائها أسلحة روسية.

وفرضت واشنطن عقوبات مالية محدّدة الاهداف على وحدة أساسية في وزارة الدفاع الصينية هي "دائرة تطوير المعدات" ومديرها لي شيانغفو بسبب شراء بكين طائرات مقاتلة من طراز سوخوي (سو-35) في نهاية 2017 وتجهيزات مرتبطة بمنظومة الدفاع الروسية المضادّة للطيران (اس-400) مطلع 2018.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ترمب: بومبيو سيلتقي الملك سلمان لبحث قضية خاشقجي
  2. إيران: لا تعليق لدينا على اختفاء خاشقجي
  3. قراء
  4. الملك سلمان يأمر بإجراء تحقيقات داخلية حول اختفاء خاشقجي
  5. الكربولي للصدر: (يا أيّها الرجلُ الْمُعَلِّمُ غَيْرَهُ..)
  6. القوات الجوية الأميركية متفائلة بشأن مقاتلات أضرّها
  7. الأردن يعيد فتح معبر جابر نصيب الحيوي مع سوريا
  8. مع وجود أزمة النازحين كيف يمكن مقاربة العلاقات اللبنانية السورية؟
  9. الإكوادور تسمح لأسانج بتواصل جزئي مع العالم الخارجي
  10. لندن: التوصل إلى اتفاق حول بريكست أساسي لأمن أوروبا
  11. آخر تكهنات ستيفن هوكينغ: بشر بقدرات خارقة!
  12. نائبات إماراتيات: النساء أكثر عرضة لفقدان وظائفهنّ بسبب الأتمتة
  13. تغييرات بأمن القصور بعد أخطاء مهنية داخل إقامات ملكية
  14. السلطات الجزائرية تعتقل جنرالات بارزين بعد اقالتهم
  15. الملك سلمان يهاتف أردوغان: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا
  16. هيئة تحرير الشام في إدلب: نتمسّك بخيار
في أخبار