: آخر تحديث

اردوغان: تركيا لن تتراجع عن شراء "اس-400" من روسيا

انقرة: أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في مقابلة مع شبكة "سي ان ان-ترك" السبت أن تركيا لن تتخلى عن عقد ابرمته مع روسيا لشراء صواريخ "اس-400".

وأثار قرار أنقرة الحصول على هذا السلاح الدفاعي المضاد للطيران، تحفظات حلفاء تركيا في حلف شمال الأطلسي وانتقاداتهم بسبب عدم توافقه مع المنظومات الدفاعية للحلف.

وقال الرئيس التركي "أبرمنا عقدا مع روسيا حول صواريخ +اس-400+ لذلك ليس مطروحا بالنسبة إلينا ان نتخلى عن هذا الاتفاق. هذه صفقة معقودة".

وفي كانون الأول/ديسمبر، وافقت واشنطن على صفقة بيع منظومة باتريوت الاميركية الدفاعية المضادة للطيران التي تبلغ قيمتها 3،5 مليارات دولار. وتهدف هذه الموافقة الى ثني انقرة عن شراء منظومة روسية منافسة. 

وفي مقابلة مع صحافيين اتراك على متن طائرته، بعد لقاء في سوتشي مع نظيريه الروسي والإيراني، أكد اردوغان من جهة أخرى "انفتاح" تركيا على شراء صواريخ باتريوت.

وشدد على القول "لكن يتعين ان تخدم هذه الصفقة مصالح بلادنا"، مشددا على "الاهمية الحيوية" للاستفادة من انتاج مشترك وتسهيلات بالدفاع وتسليم سريع للصواريخ.

وأضاف أن واشنطن "نظرت بشكل إيجابي" إلى طلب التسليم بسرعة لكنها التزمت الصمت بشأن المسألتين الأخريين.

وتابع أن تسليم صواريخ "اس-400" يجب أن يبدأ في تموز/يوليو.

ويمكن أن يعارض الكونغرس الأميركي بيع تركيا صواريخ باتريوت أو أن يشكك في شرائها طائرات "اف-35".

وكان متحدث باسم الخارجية الاميركية صرح "أبلغنا تركيا بوضوح أن احتمال شراء منظومة اس-400 قد يؤدي الى التراجع" عن بيع انقرة مقاتلات اف-35 الاميركية وقد يعرضها لعقوبات من جانب واشنطن.


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. يمكن سيستخدم الصواريخ اذا حاول سلاح الجو التركي الانقلاب عليه مره ثانيه
عدنان احسان- امريكا - GMT السبت 16 فبراير 2019 14:58
السبب الوحيد / لتصميم اردورعان لشراء الصواريخ . مو .. ليحل اسرار هذا السلاح ... ويبيعهل لاسرائيل او امريكا... ولا اين - ومتي سيستخدم هذا الصواريخ ..وضد مين .. يمكن ضد السلاح الجو التركي اذا حاولوا الانقلاب عليه مره ثانيه ،، واليو يعمل هذا السلاح بربع طاقته السابقه.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الرئيس الفرنسي: لن أتهاون في مواجهة إسلام سياسي يريد الانفصال
  2. المغرب في قلب الانتخابات الإسبانية
  3. كيم: واشنطن تصرّفت بسوء نيّة في قمة هانوي
  4. بايدن يطلب من أوباما ألا يدعم ترشيحه لانتخابات عام 2020
  5. معلومات جديدة عن العقل المدبر لتفجيرات سريلانكا
  6. مصر تُطلق اسم الملك سلمان على الطريق الأوسط بشرم الشيخ
  7. التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب يبدأ أعماله في الرياض
  8. طوكيو تعرض رسمًا قد يكون من توقيع بانكسي
  9. حشود ضخمة في الخرطوم تلبية لدعوة إلى مسيرة مليونية
  10. الصدر يحذر من ضياع العراق: حاسبوا السياسيين واتركوا الخلاف الطائفي والعرقي
  11. توقيف ثلاثة رجال أعمال جزائريين مقربين من بوتفليقة
  12. كارلوس غصن يستعيد حريّته لكن بقيود صارمة
  13. هذه هي تفاصيل اجتماع السيسي والرئيس الصيني
  14. ويليام في زيارة دعم لضحايا هجوم كرايستشيرش
  15. المعارضة السورية تطالب المجتمع الدولي بالالتزام بواجباته
في أخبار