: آخر تحديث
بعد الاستماع إليهم في قضية "استعمال للنفوذ"

توقيف ثلاثة رجال أعمال جزائريين مقربين من بوتفليقة

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

وضع ثلاثة رجال أعمال جزائريين هم كريم ونوح طارق ورضا كونيناف الأربعاء قيد الحبس الموقت بعد الاستماع إليهم في قضية "استعمال للنفوذ"، بحسب ما أكد مصدر قضائي لوكالة فرانس برس، علمًا أنهم أشقاء من عائلة مقربة من الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة.

إيلاف: أوقف الأخوة كونيناف مساء الأحد، وأحيلوا الثلاثاء على قاضي تحقيق في العاصمة الجزائرية، وفي ختام جلسة الاستماع صدر أمر بحبسهم وفق المصدر. 

مخالفة عقود مع الدولة
وأعلنت وسائل الإعلام الرسمية في الجزائر الأحد توقيف أربعة أخوة من عائلة كونيناف، لكن المصدر القضائي أكد توقيف ثلاثة فقط. أضاف المصدر أن شخصًا رابعًا هو مدير شركة قبض عليه أيضًا في هذه القضية، من غير أن يحدد هوية هذا الشخص أو اسم شركته. 

يشتبه في تورط الأخوة كونيناف بـ"عدم احترام التزامات عقود موقعة مع الدولة واستعمال النفوذ مع موظفين حكوميين من أجل الحصول على امتيازات"، بحسب المصدر. 

وتملك عائلة كونيناف النافذة غير أنها بعيدة عن الأضواء، مجموعة "كو جي سي" المتخصصة في الهندسة المدنية والموارد المائية والبناء والأشغال العامة، وتستفيد منذ سنوات من عقود عامة مهمة. 

تعود العلاقات التي تربطها مع عبد العزيز بوتفليقة إلى أوائل السبعينات، حينما كان الأخير وزير خارجية الواسع السلطات في حكومة هواري بومدين، وأطلق الوالد، أحمد كونيناف حينها مجموعة "كو جي سي" في بلد ذي اقتصاد موجه، بحسب صحيفة الوطن الجزائرية. ويقال إن الأخوة كونيناف مقربون أيضًا من سعيد بوتفليقة، شقيق الرئيس المستقيل ومستشاره النافذ. 

حبس ربراب
منذ استقالة بوتفليقة في 2 أبريل بعد 20 عامًا من الحكم بضغط من الشارع والجيش، أطلق القضاء سلسلة تحقيقات بقضايا فساد تستهدف خصوصًا شخصيات يقال إنها مقربة من الرئيس السابق. 

لكن القضاء وضع أيضًا في الحبس الاحتياطي الثلاثاء المدير التنفيذي لشركة "سيفيتال"، أكبر مجموعة خاصة في الجزائر، وهو يسعد ربراب، صاحب أكبر ثروة في البلاد، والذي كان على خلاف منذ سنوات مع السلطات الجزائرية. 

ويتهم ربراب السلطات خصوصًا بعرقلة استثماراته في قطاع الأغذية الزراعية لمصلحة الأخوة كونيناف الذين كانت سيفيتال في منافسة معهم في هذا القطاع. ودعا رئيس أركان الجيش الجزائري الفريق قايد صالح في 16 أبريل القضاء إلى تسريع التحقيقات المتعلقة بقضايا فساد مرتبطة بالنظام القديم. 

ورحّب من جديد الأربعاء باستجابة القضاء لدعوته، مانحًا إياه "ضمانات كافية لكي يتابع بكل حزم، وبكل حرية ودون قيود ولا ضغوطات" التحقيقات المتعلقة بشبهات الفساد. 
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ترمب يوافق على إرسال تعزيزات إلى الخليج لردع إيران
  2. الجيش السوداني: ندعم الرياض في مواجهة طهران والحوثيين
  3. الرياض تتقدّم على نيويورك وباريس في جودة الحياة
  4. أبرز ردود الفعل على استقالة تيريزا ماي
  5. تظاهرات في العاصمة الجزائرية والأمن يعتقل العشرات
  6. تيريزا ماي... خيار خاطئ لتنفيذ
  7. ولي العهد السعودي يلتقي مثقفين اليوم في جدة
  8. الاتحاد الأوروبي: استقالة ماي لا تغير شيئا في محادثات بريكست
  9. هذه أسباب لقاء ظريف مع السيناتورة فاينستاين!
  10. اليابان تخص ترمب باستقبال يليق بالأباطرة!
  11. تعرف على أبرز المرشحين لرئاسة الحكومة البريطانية
  12. المغرب: تنصيب أعضاء اللجنة الوطنية لمكافحة الإتجار بالبشر والوقاية منه
  13. الصحراء.. ثلاثة سيناريوهات لما بعد استقالة هورست كوهلر
  14. سبايس إكس تطلق 60 قمرًا اصطناعيًا صغيرًا ضمن كوكبة
  15. تيريزا ماي تستقيل
  16. الأمم المتحدة: أكملنا استخراج الرفات من 12 مقبرة جماعية في كوجو الايزيدية
في أخبار