: آخر تحديث
مجلس الوزراء السعودي يطالب بالتصدي للأعمال الإرهابية التخريبية

الرياض: الهجمات الأخيرة على سفن ومنشآت تهدد إمدادات الطاقة

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اعتبرت الحكومة السعودية أن الهجمات الأخيرة "الإرهابية" ضد سفن قبالة سواحل الإمارات ومحطتين لضخ النفط في السعودية لا تستهدف فقط المملكة، وإنما "أمان إمدادات الطاقة للعالم والاقتصاد العالمي" بحسب بيان نشر الأربعاء.

إيلاف: تعرّضت محطّتا ضخ لخط أنابيب رئيس في السعودية إلى هجوم بطائرات من دون طيار الثلاثاء، ما أدى إلى إيقاف ضخ النفط فيه، في تصعيد للتوترات في المنطقة يأتي بعد يومين على تعرّض أربع سفن، بينها ثلاث ناقلات نفط، لعمليات "تخريبية" قبالة الإمارات.

تهديد للملاحة العالية
وشدد مجلس الوزراء السعودي، الذي عقد جلسة مساء الثلاثاء في جدة، برئاسة الملك سلمان بن عبد العزيز، على "أهمية التصدي لجميع الجهات الإرهابية التي تنفذ مثل هذه الأعمال التخريبية، بما في ذلك ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران"، كما أفاد وزير الإعلام تركي بن عبدالله الشبانة في البيان.

وأكد المجلس أن "الأعمال الإرهابية التخريبية ضد منشآت حيوية، بما في ذلك تلك التي تعرّضت لها محطتا ضخ لخط الأنابيب شرق ـ غرب الذي ينقل النفط السعودي من المنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع، وتلك التي وقعت أخيرًا في الخليج العربي لا تستهدف المملكة فحسب، وإنما تستهدف أمان إمدادات الطاقة للعالم والاقتصاد العالمي".

أضاف الوزير أن "هذا الهجوم الإرهابي الذي طال أيضًا ناقلتي نفط سعوديتين، وهما في طريقهما لعبور الخليج العربي في المياه الاقتصادية لدولة الإمارات، يشكل تهديدًا خطيرًَا لأمن وسلامة حركة الملاحة البحرية، وبما ينعكس سلبًا على السلم والأمن الإقليمي والدولي".

الحوثيون يتبنون هجوم أمس
وشدد على "المسؤولية المشتركة للمجتمع الدولي في الحفاظ على سلامة الملاحة البحرية وأمن الناقلات النفطية تحسبًا للآثار التي تترتب على أسواق الطاقة وخطورة ذلك على الاقتصاد العالمي".

وبينما لم تتّضح بعد ملابسات واقعة السفن الأربع، أعلن الحوثيون في اليمن أنّهم استهدفوا "منشآت حيوية سعودية" بسبع طائرات من دون طيار، في هجوم وقع في خضم حرب نفسية بين الولايات المتحدة وحلفائها في الخليج من جهة، وإيران من جهة ثانية.
 


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. الطاغية خامئي
وليد - GMT الأربعاء 15 مايو 2019 09:12
سلطة ايران ظالمة تجوع شعبها وتصرف خيرات ايران على التسليح واثارة الازمات والحروب ودعم الارهابيين في كل مكان لذلك يجب ان تتحد كل الدول الخيرة في العالم ضد هذا النظام الذي بسبب وجوده تستمر الازمات والحروب والارهاب في المنطقة والعالم وبزواله يعم الامن والاستقرار والسلام والازدهار.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. بصمات إيرانية على كاتيوشا السفارة الأميركية في بغداد
  2. اعتداء مسلح على الحارس الشخصي للملك الراحل الحسن الثاني بمراكش
  3. مسؤول أميركي يؤكد
  4. الشيخ محمد علي الحسيني: الملك سلمان نموذج للرجل الحكيم
  5. ترمب: إذا أرادت إيران الحرب... فستكون نهايتها
  6. مودي... من بائع شاي فقير الى زعيم قومي هندوسي قوي
  7. صفقة القرن تطلّ من البحرين
  8. واشنطن تُطمئن العراق بعدم إستخدام أراضية لمهاجمة إيران
  9. إسرائيل تنتقد عرض أعلام فلسطينية في نهائيات
  10. جونسون ضد جونسون: منافسة انتخابية بين شقيقين في بريطانيا
  11. إخلاء سبيل مالك ومذيعة قناة (الأردن اليوم)
  12. الكرملين: نأمل بقمة قريبة بين بوتين وترمب
  13. أول اختراق متوقع للأحزاب الشعبوية الأوروبية في هولندا
  14. جرحى في تفجير استهدف حافلة سياح قرب الاهرامات بالقاهرة
  15. الاعلان عن خمسة مرشحين لرئاسة إقليم كردستان يتقدمهم نجيرفان
  16. الأمير ويليام يروي معاناته بعد رحيل والدته
في أخبار