: آخر تحديث
اعتبرت تصريحات المفوضية العليا لحقوق الإنسان مسيّسة

مصر تستنكر دعوة أممية إلى تحقيق "مستقل" في وفاة مرسي

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

استنكرت مصر الأربعاء دعوة مفوضية حقوق الإنسان، التابعة للأمم المتحدة، إلى "تحقيق مستقل" في الأسباب التي أدت إلى وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي أثناء حضوره جلسة محاكمته.

إيلاف من القاهرة: قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد حافظ في بيان إنه "يستنكر بأقوى العبارات، التصريحات التي أدلى بها المتحدث باسم مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان حول وفاة محمد مرسى عيسى العياط".

محاولة تسييس
واعتبر المتحدث باسم الخارجية المصرية أن تصريحات المتحدث باسم المفوضية العليا لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة روبرت كولفيل "تنطوي على محاولة تسييس حالة وفاة طبيعية بشكل متعمد". أضاف أن "تلك التصريحات لا تليق البتة بمتحدث رسمي لمنظمة دولية كبيرة".

كان روبرت كولفيل قال الثلاثاء إن "أي وفاة مفاجئة أثناء الاعتقال يجب أن يتبعها تحقيق سريع وحيادي وشامل وشفاف من جانب هيئة مستقلة لإيضاح سبب الوفاة".

توفي مرسي عن 67 عامًا بعد ظهر الإثنين في محكمة أقيمت في معهد أمناء الشرطة داخل مجمع سجون طرة في جنوب القاهرة، حيث كان يحاكم.

حملة قمع 
ويعد مرسي، الذي تولى الرئاسة في العام 2012 بعد أكثر من عام على الثورة التي أطاحت سلفه حسني مبارك، أول رئيس انتخب ديموقراطيًا في مصر.

وبعد تظاهرات كبيرة طالبت برحيله، أطاح الجيش، الذي كان يقوده آنذاك الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي، مرسي في يوليو 2013.

وشنت السلطات عقب إطاحة مرسي حملة قمع ضد جماعة الإخوان المسلمين، التي ينتمي إليها، وامتد القمع بعد ذلك ليشمل كل أطياف المعارضة المصرية.


عدد التعليقات 2
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. سؤال من ايش خايفين ...
عدنان احسان- امريكا - GMT الأربعاء 19 يونيو 2019 13:02
يكمن ان تتحول المساله لقضيه اعلاميه وتسليط الضوء على من يجب محاكمته .. ويجب وضعه بالسجن ، في هذه الحاله ... والله انو معكم حق ان ترفضوا تزخل لجان التحقيق ..
2. الخوف
ماجد المصري - GMT الخميس 20 يونيو 2019 08:58
الخوف يشمل السلطة الحالية و الماضية في مصر كما يشمل القضاء و السرطة و الجيش و الاعلام و الامن الوطني...ماذا سيحدث ان طلب الاقباط في مصر التحقيق في كل المجازر و خطف بناتهم و التعديات عليهم و علي كنائسهم و التهجير القصري و الابعاد و العنصرية ضدهم منذ بداية ثورة 52 و حتي الان..الاعلام الرسمي كان مسرحا للمتطرفين كما كانت المساجد و شيوخ الازهر المتعاقبين و المفتيين...الشيخ الشعراوي كان يحقر الدين المسيحي علي التلفزيون الرسمي مؤيدا من السادات و غيره الي الان من خريجي الازهر...الجيش سحق وداس بدبابته علي اجساد المعتصمين السلميين الاقباط الحاملين للصلبان امام مبني التليفزيون الذي طالب الشعب بنجدة الجيش ضد صلبان الاقباط لكونه سلاح لا قبل لهم بمواجهته...هل نسيتم احراق مئات الكنائس في الاعوام الماضية؟ الهجوم علي كنيسة العباسية لاول مرة وعدم القبض علي الجناة في اغلب الحوادث ضد الاقباط


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. موسكو: لم نتلق أية مقترحات بتحالف لحراسة هرمز
  2. حزب الله حريص على علاقة مستقرة مع تيار المستقبل
  3. الاستخبارات الباكستانية ساعدت الأميركيين على العثور على بن لادن
  4. البرلمان المغربي ينتصر للغة الفرنسية تربويًا!
  5. عبد المهدي: خلاف مواعيد مع واشنطن ألغى زيارتي لها
  6. بوريس جونسون يترقب تكريسه رئيسًا لحزب المحافظين في بريطانيا
  7. طائرة روسية تخرق المجال الجوي لكوريا الجنوبية!
  8. زعيم كوريا الشمالية يتفقد غواصة جديدة
  9. تراجع ثقة الأميركيين بالحكومة ووسائل الإعلام
  10. ماذا تحتاج ناسا لإرسال الروّاد إلى القمر والمريخ؟
  11. ظريف: إيران لا تريد المواجهة مع بريطانيا في قضية الناقلة
  12. الهند إلى القمر: بداية رحلة تاريخية
  13. روحاني: نضمن حرية الملاحة في هرمز والخليج ولن نبدأ الحرب
  14. العثور على غواصة فرنسية مفقودة منذ أكثر من 50 عاما
  15. مضيق هرمز: حربٌ إن عاندت إيران وسِلمٌ إن تنازلت
  16. ترمب: التفكير بالتفاوض مع إيران
في أخبار