تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

النفاق السياسي

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

النفاق في اللغة هو إظهار الإنسان غير ما يبطن. وسمي المنافق به لأنه يجعل لنفسه وجهين، يظهر أحدهما حسب الموقف الذي يواجه. ويعرف مفهوم النفاق بشكل عام على أنه الطبيعة الخطيرة في السلوك البشري، وهو إظهار عكس ما هو كائن داخل النفس البشرية، ومن علامات النفاق، كما قال الرسول الكريم (ص): "إذا حدّث كذب، وإذا اؤتمن خان، وإذا وعد أخلف". فمن توفرت فيه هذه العلامات فهو منافق خالص، ومن توفرت فيه واحدة ففيه شعبة من شعب النفاق.

ومن أخطر أنواع النفاق وأكثرها فتكا وأشدها تدميرا للمجتمعات هو النفاق السياسي بكل أشكاله، ويعتبر نفاق الرأي العام أخطر أشكال النفاق السياسي وأشده. ومن صوره السعي إلى كسب ود المجتمع بمجاملته ومداهنته على حساب الواقع والحقيقة، وبالتالي على حساب مستقبل تطوره وتقدمه ونموه. ومن أساليب المنافقين السياسيين المحترفين التستر خلف بعض الأعمال الإنسانية المشروعة لتحقيق غاياتهم الفاسدة والإضرار بكل من حولهم. النفاق السياسي ناجم عن ثقافة مجتمعية متدنية ، حيث يستغل المنافقون هذا التدني من اجل تحقيق مآربهم واهدافهم المريضة على حساب القيم والاخلاق والمبادئ والاعراف . المؤسف ان ظاهرة النفاق اصبحت جزءا من الحياة  اليومية في عالمنا العربي. 

يمكننا أن نرصد بعض السمات التي يتسم بها مجتمعنا العربي باعتبارها سلبيات يعاني منها، حيث تتبلور أبرزها في ضعف وهشاشة حصانته الفكرية والثقافية والسياسية والأخلاقية أمام النفاق بمختلف أشكاله ومظاهره وعلى وجه الخصوص النفاق السياسي. وأمام طابور المنافقين الذي عادة ما يتنامى تعداده وتأثيره في المراحل الحاسمة والظروف الاستثنائية المعقدة التي يكون فيها المجتمع غير متزن، ومهيأ بصورة غير عادية لتقبّل ما يبثه المنافقون والدجالون من دعايات كاذبة ومقولات تضليل مريبة وإشاعات لتزييف الحقائق والترويج لثقافة الحقد والكراهية، وبث روح اليأس وثقافة الهزيمة، وممارسة مختلف أشكال الوقيعة والدس الرخيص، وجميعها تهدف إلى تدمير عوامل الثقة، وأسس الوحدة بين مكونات المجتمع، وتسميم الأجواء، وإثارة النعرات والفتن والصراعات الداخلية.

طبقا للدراسات النظرية والتطبيقية ثبت أن ليس للسياسة ذنب في خلق سياسيين منافقين وليست السياسة هي من دفعتهم الى ذلك، بل هي غايتهم لتحقيق مصالحهم الشخصية التي استخدموا السياسة من اجل الوصول اليها، فكانوا سياسيين منافقين، وفي اعتقادهم لكي تكون سياسيا ناجحا يجب ان تحترف الكذب والنفاق وتضليل الرأي العام. 

المنافقين السياسيين لا يختلفون عن المنافقين دينيا الذين التحفوا عباءة الدين تسترا لتحقيق مكاسب شخصية ضيقة، فهم جميعا في سبيل تحقيق طموحاتهم ومصالحهم الشخصية مستعدين للقيام بكل شيء– سواء كان شرعيا او غير شرعي – طالما يرضي صاحب القرار، وهذا كله على حساب المخلصين والصادقين من أبناء الوطن. ولهذا نجد دائما ان القائد السياسي في الوطن العربي محاطا بشلة من المقربين المنافقين والدجالين الذين لاهم لهم الا مدح الحاكم وتبرير جبروته وطغيانه، اما الضحية فهم أبناء الشعب الضعفاء والفقراء.

في كتابه "صناعة الطاغية"، يقول الدكتور "ياسر ثابت" عن هذا الوضع: النفاق السياسي في بلادنا لصاحب السلطة والنفوذ، سواء أكان رئيسا أو وزيرا أو محافظا، قد يأخذ طابعا إعلانيا صاخبا. فهو لا يكتفى بالدعاء له أو بالتصفيق له عند مروره أمامه، بل أنه يدبج له قصائد المديح وربما يكتب المقالات في الجرائد تأييدا ومباركة للقرار الفريد أو اللفتة التاريخية لهذا المسؤول أو ذاك. وإذا توفى لهذا الكبير خال أو عمة، وكان صاحبنا من رجال المال والأعمال، فإنه لا يكتفى بإرسال برقية عزاء أو بالمشاركة في تشييع الجنازة، بل لا بد من نشر صفحة أو ربع صفحة للقراء في كبرى الصحف المحلية".

النفاق هو حالة مرضية نفسية تنبئ عن خبث صاحبها حيث لا يستطيع أن يواجه الحقيقة صراحة، وما نراه في عالمنا العربي اليوم من ممارسات سياسية تتسم بالكذب والخداع والغدر والتبرير غير المنطقي، هو انعكاس لتفشي هذه الظاهرة الخطيرة والمدمرة. 

بعض ما قيل في النفاق:

• بعض البشر يتحدثون بثقة عن الطيبة ويمارسون النفاق بمنتهى الإبداع. (وليم شكسبير).

• لا يعلو صوت على النفاق، هذه مأساتنا. (نجيب محفوظ).

• النفاق هو ان تتعامل مع كل نساء الأرض كما لو انهنناقصات عقل ودين، وعورات وحبائل شيطان، وحطب جهنم، إلا أمك تتعامل معها على ان الجنة تحت اقدامها. (سعيد ناشد).

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 25
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. النفاق الديني السياسي المسيحي الكنسي للطغاة
فاق حدود التصور علشان حاجه ساقعه وسندويش - GMT السبت 13 يوليو 2019 10:35
النفاق السياسي الديني تمثل في وقوف كنايس المشرق مع الطغاة والمستبدين والجزارين والسفاحين من عسكر انقلابيين او احزاب او عائلات او اقليات طائفية ومذهبية كما في مصر والشام والعراق ، زادت على ذلك الكنايس بإخراج رعاياها تحت التهديد بالحرمان الكنسي او الترغيب فيه حاجه ساقعه وسندويشات ومواصلات مجانا ، الى القتال كتفاً لكتف مع هذه النظم كما فعل الارمن في الشام والكلدان في العراق ، ووقوف الكنايس والمجموعات الدينية في الغرب مع الكيان الصهيوني فيما يسمى بالمسيحية المتصهينة بدوافع دينية خرافية ..وكنائس روسيا الارثوذوكسية التي قساوستها يباركون الطائرات والصواريخ والقنابل والضباط والجنود الذين يقتلون الاطفال في الشام ليس احب الى الحمل الوديع رب الجنود من قتل الاطفال الرضع كما جاء في اسفار العهد القديم المخبؤة في تضاعيف الكتاب المقدس ؟!!!
2. من أشكال النفاق السياسي الديني
تمجيد غجر المهجر لرب الجنود الانقلابي - GMT السبت 13 يوليو 2019 11:37
كتب احد النشطاء المصريين من مناهضي الانقلاب العسكري علي الشرعية في مصر كتب بوست يقول لرعايا كنيسة الانقلاب في المهجر الذين بتلمهم بالحاجة الساقعة لتمجيد رب الجنود مسيح الكنيسة الجديد اينما حل ، اذا كانت مصر تحت سلطة الانقلابيين صارت جنة الله على الارض ما تيجوا تعيشوا فيها يا ولاد التيت وتسيبوا امريكا يا ولاد ستين في سبعين هههههه
3. المشكلة تكمن بأهل النفاق والحقد والغدر الذين يعيشون بيننا
بسام عبد الله - GMT السبت 13 يوليو 2019 12:01
والنفاق الإجتماعي أيضاً، وجود بعض الأقليات الطائفية والعنصرية الدينية والقومية الباطنية والنفاقية الحاقدة والخائنة من أقليات البلطجة والخيانة والغدر والتي تعيش بيننا وتطعننا بالظهر هي أصل مصائبنا. حسبناها شريكة بالآمال والآلام وإذا بها أفاعي وعقارب تدعي المظلومية وتلطم ليلاً نهاراً لا تعرف ولا تفهم معنى التعايش المشترك شعارها إما أن نستعبدك أو نقتلك، كما حصل مع الأقلية النصيرية الأسدية في سوريا، والبرزانية في العراق، وكما هو حاصل في مصر مع الشنوديين الذين يشتمون العرب والإسلام والمسلمين ليلاً نهاراً، والذين قال عنهم المطران جورج خضر أنهم لو حكموا العالم ليوم واحد لأبادوا المسلمين جميعاً ، وإفهامها معنى السلام والمحبة والتعايش هو ضرب من الخيال وأصعب من المستحيل ....اذن سوف يظل الحال كما هو علية فى البلاد الاسلامية والعربية ومن سئ الى أسوأ طالما وجدت هذه البؤر السرطانية الخبيثة ببينا والتي لا ينفع معها علاج سوى البتر والإستئصال. رحم الله معاوية الذي قال : اللهم أعني على أصدقائي أما أعدائي فأنا كفيل بهم.
4. لا يوجد حدود فاصلة فى الاسلام بين السياسة والدين
فول على طول - GMT السبت 13 يوليو 2019 12:35
فى الاسلام لا يوجد فصل بين السياسة والدين وهذا شئ معروف ولا داعى للانكار . تجد الزعيم السياسى - أو المفروض هكذا - يخطب فى الدين ويتكلم فى الدين أكثر مما يتكلم فى السياسة ورأينا هذا واضحا وجليا فى كل زعماء العرب والمسلمين وكان أبرزها خطاب محمد مرسي فى الأمم المتحدة وقد كان مدعاة للسخرية حيث أن الرجل لم يدر أو لم يميز بين الأمم المتحدة وبين مسجد الصحابة مثلا . وتجد رجل الدين يتكلم فى المسجد سياسة خالصة ويكيل الشتائم لخصومة أو لخصوم الزعيم الذى على هواة - نفاق يعنى - ويشيد بالزعيم ولكن عندما تذهب السلطة عن نفس الزعيم تجد نفس رجل الدين الذى كان يمتدحة يتغير ملائة وتمانين درجة ..يتبع
5. تابع النفاق السياسي
فول على طول - GMT السبت 13 يوليو 2019 12:43
وبكل تأكيد فان هناك الكثير جدا من الأمثال الشعبية والأحاديث الدينية الاسلامية بل والايات القرانية التى تخلق مجتمع النفاق ..مثلا : عدم الخروج على الحاكم حتى لو جلد ظهرك - دارهم ما دمت فى دارهم - الولاء والبراء وخاصة لغير المسلمين أو عندما تكون ضعيفا - واذا بليتم فاستتروا ..- من رأى منكم منكرا فليغيرة وهذا يخلق مجتمع منافق والكل يتربص بالكل ..والكل يتصنع الفضيلة ويمارس تسلطة ورذالتة على الأخرين وخاصة الضعفاء - فرض الفروض مثل الصيام مثلا بالاكراة وغلق المحلات فى رمضان الخ الخ - السجود لأصنام قريش وهذا أغرب شئ ولا يجوز تبريرة الا بالنفاق - نحن خير أمة ..مع أن كل شئ يثبت العكس - نحن شعب متدين بالفطرة أو شعب ممتدين ولكن هذا عكس الواقع والحقيقة - تطلقون اسم " الفتح " على الغزو وحتى تاريخة ولم يقل لنا أحد الفرق بينهما ؟ ..نقول تانى ؟ للتخلص من النفاق يجب تسمية الأشياء بأسمائها الصحيحة ..والاعتراف بالحقيقة دون رتوش .
6. الأصلي
خوليو - GMT السبت 13 يوليو 2019 15:24
بقول لك من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر ... وبعد مدة يقول فاذا انسلخ الأشهر الحرم فاقتلوا المشركين حيث ثقفتموهم وحاصروهم واقعدوا لهم كل مرصد فإن تابوا وأقاموا الصلاة وآتوا الزكاة فخلوا سبيلهم فان الله غفور رحيم .. لاتسألوهم لماذا ، لانهم يبدأون باللف والدوران
7. النفاق الارثوذوكسي على اصوله
الأنبا موسى قبل وبعد ؟! - GMT السبت 13 يوليو 2019 15:36
‏الأنبا موسى اسقف الشباب بالكنيسة المرقصية يعترف بأن الإسلام قام بتحريرهم اي الارثوذوكس من عبودية الرومان وأعاد لهم جميع كنائسهم. قال هذا بعد ثورة يناير ، ثم قلب بعد ذلك بعد انقلاب العسكر على الشرعية بمساندة الكنيسة وقطعانها تماما كما يفعل ا الارثوذوكس في مصر والمهجر ..
8. احقاد صليبية دفينة
لن ننسى - GMT السبت 13 يوليو 2019 15:57
ثمانية آلاف مسلم..‏ لم يشفع لهم أنهم أوربيون. ‏ولم يشفع لهم أنهم من العرق الأبيض.‏ولم يشفع لهم أنهم لايعرفون شيئا عن دينهم ‏ولم يشفع لهم أنهم نساء وأطفال .‏ذبحوهم بالفؤوس والسواطير أمام أعين مراقبي الأمم المتحدة.‏لاتنسوا المذبحة كي لاتتكرر‏⁧‫#سريبرينيتسا‬⁩
9. أيهما أسوأ ..النفاق الدينى أم السياسي ؟
فول على طول - GMT السبت 13 يوليو 2019 17:28
سوف نعرض على السيد الكاتب بعضا من أنواع النفاق الدينى والذى هو حلال حسب الشرع الحنيف وبعد ذلك نسأل السيد الكاتب : أيهما أسوأ النفاق الدينى أم السياسي ؟ المسلم يتزوج فى السر - مثنى وثلاث أو متعة أو مسيار أو حتى ملكة يمين مثل الشيوخ ومنهم مشهورين ومعروفين - على زوجتة التى تعيش معة تحت السقف ولا يعلمها بذلك وسيدكم الشيخ ينصحة بذلك والتبرير هو : حرصا على مشاعر الزوجة الأولى أى تعيش تحت سقف واحد مع زوجة وتنافقها وتجانبها وتقول لها أحبك وأنت تخفى عنها مصايب ..انتهى - واذا بليتم فاستتروا أى المهم أن تستتر من الناس وتظهر بمظهر التقوى أمام الناس - الاسلام كرم المرأة وهات يا مديح وترديد فى هذا الكلام الأجوف ؟ تحياتى ويتبع
10. الى الشيخ ميمون ..والى كل ميمون
فول على طول - GMT السبت 13 يوليو 2019 17:31
اخوانك ارهابيون وتم تصنيف جماعتك على أنها ارهابية وباعتراف المحاكم والدول الاسلامية نفسها وتم القبض على الكثير جدا من خلاياكم الارهابية فى العديد من الدول الاسلامية نفسها ...وكل التحية لكل من وقف ضدكم وأزاحكم عن الحكم ...لا مكان للمشعوذين الان فى أى مكان فى العالم . ..وبالمرة اذا كانت الأقليات تفعل ذلك فيكم فما قيمتكم الفعلية اذن ؟ تحياتى وتعيشوا وتاخدو غيرها .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي