: آخر تحديث

روسيا تفرض رسوما جمركية اضافية على سلع اميركية

موسكو: أعلنت روسيا الجمعة فرض رسوم جمركية اضافية على مجموعة من السلع الاميركية، ردا على الرسوم الجمركية التي فرضتها الولايات المتحدة على الصلب والالومنيوم، على وقع حرب تجارية عالمية.

وقال وزير الاقتصاد الروسي مكسيم اورشكين في بيان ان "اجراءات التعويض اتخذت شكل رسوم جمركية اضافية على الواردات تراوح بين 25 و40 في المئة".

ووقع رئيس الحكومة ديمتري ميدفيديف مرسوما بهذا الصدد، ومن المفترض ان تجمع هذه الرسوم الجمركية الاضافية 87،6 مليون دولار للشركات الروسية، الا ان هذا المبلغ لا يعوض سوى قسم بسيط من خسائر الشركات الروسية البالغة 537،6 مليون دولار، بسبب الاجراءات الاميركية.

واوضح الوزير الروسي ان المنتجات الاميركية المعنية بهذا القرار "هي تلك التي يوجد مثيل لها يصنع في روسيا"، وهي في غالبيتها تكنولوجيات مرتبطة ببناء الطرق، ومعدات لصناعة المحروقات، وادوات لمعالجة المعادن والحفر بالصخور، اضافة الى الالياف البصرية.

وتابع وزير الاقتصاد الروسي ان "الرسوم الجمركية الاضافية ستدعم الشركات الروسية التي تصنع منتجا مشابها. ويمكن ان تحل مكان المعدات الاميركية في السوق الداخلية".

واضاف ان روسيا تنوي اتخاذ اجراءات اضافية تستهدف الولايات المتحدة حتى العام 2024، او بعد قرار من منظمة التجارة العالمية يعتبر الاجراءات الاميركية متعارضة مع قواعدها.

وفي نهاية حزيران/يونيو اعلنت الحكومة الروسية انها لجأت مع دول اخرى الى منظمة التجارة العالمية للاعتراض على الرسوم الاميركية على الصلب والالمنيوم.

وكان المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف حذر في وقت سابق الجمعة، ان روسيا تنوي "اتخاذ كل الاجراءات اللازمة للدفاع عن مصالحها" في اطار هذه الحرب التجارية التي اطلقتها الولايات المتحدة.

واطلق الرئيس الاميركي دونالد ترامب منذ مطلع العام 2018 حربا تجارية عبر فرض رسوم جمركية على منتجات كندية واوروبية وصينية، معتبرا ان هناك خللا في الميزان التجاري لغير صالح الولايات المتحدة.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد