تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث
تحت اسم مكافحة التطرف

الصين تخوض معركة ضد الأطعمة والمشروبات الحلال

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

تش الصين الحملة ضد منتجات الحلال في مقاطعة شينجيانغ في إطار المحاولات التي تقوم بها الحكومة الصينية لإعادة تغيير أنماط العيش لأقلية الاويغور المسلمة.

بكين: شنت السلطات الصينية حملة ضد منتجات الحلال تحت اسم مكافحة التطرف في عاصمة مقاطعة شينجيانغ شمال غرب البلاد حيث يواجه المسلمون مجموعة من القيود على ديانتهم. 

وفي السنوات الأخيرة شنت بكين حملة قمع في المقاطعة ضد من تقول إنهم عناصر انفصالية، وقال تقرير للأمم المتحدة إن ما يقرب من مليون من الاويغور المسلمين وغيرهم من الأقليات المسلمة محتجزون في مخيمات غير قانونية لاعادة تأهيلهم سياسيا. 

وقاد زعماء من الحزب الشيوعي في مدينة اورمتشي عاصمة المقاطعة، الكوادر إلى القسم بمكافحة "التوجه إلى الأطعمة والمشروبات الحلال حتى النهاية". 

وفي مقال نشر على صفحة المدينة الرسمية على موقع "ويبتشات" للتواصل الاجتماعي، تم الطلب من كوادر الحزب وضع نفس القسم على حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي والذي اشتمل على التخلي عن الدين. 

وجاء في القسم "معتقدي هو ماركسي-لينيني .. ويجب أن ارفع العلم عالياً وأقاوم التوجه إلى الحلال حتى النهاية وأن اتمسك بمعتقداتي حتى إلى الموت". 

وجاء في المقال أن على المسؤولين الحكوميين أن لا تكون لديهم أية قيود على الطعام والشراب، مضيفا أنه سيتم تغيير مطاعم العمل حتى تصبح لدى المسؤولين تجربة "أطعمة من جنسيات مختلفة". 

وفي إطار الحملة كتب رئيس الادعاء في اورمتشي إلشات عثمان وهو من اتنية الاويغور مقالا بعنوان "صديقي ليس عليك أن تعثر على مطعم حلال من أجلي". 

ونقلت صحيفة "غلوبال تايمز" الحكومية الاربعاء عن "خبراء" قولهم أن توجه "الحلال" يضعف الحد الفاصل بين الدين والحياة العلمانية ما يجعل من السهل "الوقوع في التطرف الاسلامي". 

والعام الماضي منعت الصين اللحى "الطويلة جدا" والحجاب في شينجيانغ المحاذية لأفغانستان وباكستان، وأمرت كل اصحاب السيارات في المنطقة بوضع اجهزة نظام تحديد المواقع"جي بي أس" للتتبع الالكتروني. 

وكانت الصين عرضة لموجات نقد واسعة من جماعات حقوقية وحكومات أجنبية بعد تقارير عن حملات اعتقال عقابية طالت ما يقرب من مليون شخص معظمهم من أقلية الاويغور المسلمة في مقاطعة شينجيانغ.

ونفت بكين انتهاك حقوق مسلمي شينجيانغ بشكل منهجي، قائلة إنها تعتقل فقط المتطرفين و"دعاة الانفصال" في المنطقة.


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. المكيال الاسلامي
ماجد المصري - GMT الخميس 11 أكتوبر 2018 06:41
ينتقد المسلمون الصين لما يرونه الحد من حرية المسلمين هناك فيما يتعلق بحياتهم اليومية و معتقداتهم الدينية و في الوقت نفسه يعاملون غير المسلمين بنفس المعاملة....فلناخذ مصر مثلا....يتم منع المسيحيين المصريين من الصلاة في بيوتهم لانهم لا يستطيعون بناء كنيسة في قريتهم يسبب التطرف الاسلامي المدعم من الدولة بطريق غير مباشر....يتم القبض علي المسيحيين بتهمة الجهر بالافطار و عدم احترام مشاعر المسلمين الهيفة في رمضان...اضطهاد المسيحيين في الجزائر و المغرب بعد ان تركوا الاسلام....حرق المسيحيين في باكستان لاقل اتهام.....بل وصلت ان طالب المسلمين اللاجئين و المهاجرين في الدول الغربية بمنع الاحتفال بالكريسماس في المدارس و الاحياء و عدم وضع اي زينات احتفالية لانها ضد معتقداتهم الاسلامية بل و ازالة رمز الصليب من المستشفيات ذات الاصل و الاسم المسيحي في تلك الدول.....ترفضون اي نقد غربي ان كان الماني او كندي او امريكي في الشئون الداخلية للدول الاسلامية و العربية و في الوقت نفسه تتدخلون و تنتقدون الدول الاخري....السعودية ترفض النقد الغربي لسياستها و هي تتدخل عسكريا في اليمن و سوريا و تطالب بعزل الرئيس السوري.....تزعمون ان التوراة و الانجيل هي كتب محرفة بدون دليل مادي الا اقوال القران و في الوقت نفسه تطالبون الاخرين باحترام الدين الاسلامي و كتبه...اي شيزوفرنيا تتملك العرب و المسلمون.....


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. بياريتس تتحول إلى حصن استعدادًا لقمة مجموعة السبع
  2. أول محطة نووية عائمة تتحضر لعبور مياه القطب الشمالي
  3. لمواجهة هجمات إسرائيلية .. العراق يُعزز دفاعاته الجوية
  4. بوتين يتوعد
  5. لا تغيير في الدعم البريطاني للاتفاق النووي مع إيران
  6. إيران تعلن إحباط مؤامرة لإطاحة الدولة
  7. الترويكا تهنىء حمدوك
  8. كيف يهدد التغير المناخي مستقبل مصر؟
  9. توتر وانقسامات مرتقبة خلال قمة مجموعة السبع
  10. هل خرج بوريس جونسون عن حدود اللياقة خلال زيارته لفرنسا؟
  11. قوات النظام السوري تحاصر نقطة المراقبة التركية جنوب إدلب
  12. ضغوط دولية على الرئيس البرازيلي بسبب حرائق الأمازون
  13. الحشد: تصدينا لطائرة مسيرة ومنعنا مهمتها التجسسية
  14. ثلاث مراهقات يقتلن والدهن الذي أساء معاملتهن وتحرش بهن لسنوات
  15. صحيفة: إسرائيل قصفت مستودعا للأسلحة في العراق
  16. يوتيوب يحجب قنوات استهدفت احتجاجات هونغ كونغ
في أخبار